“النجاة الخيرية”: شباب الكويت طاف العالم بمشاريعها الخيرية والإنسانية في يوم الشباب العالمي

تزامنا مع يوم الشباب العالمي الموافق 12 من شهر أغسطس سنويا، قال نائب رئيس مجلس الإدارة بجمعية النجاة الخيرية د. رشيد الحمد -إن الله جل وعلا رزق الكويت شباباً ساهموا في رفع رايتها عالية في شتى المحافل الدولية، كل في مجال تخصصه وموطن عطائه.

وتابع الحمد: حقق شبابنا الريادة العالمية في شتى المجالات، لا سيما مجال العمل الخيري والإنساني، وغداً شباب الكويت مثالا في دعم ملف التعليم والصحة والبيئة ومكافحة الفقر، وساهم شبابنا بشكل فعال في جعل الكويت عاصمة للعمل الإنساني؛ فلم يعد يقتصر العمل الخيري على تقديم الطعام والشراب بل أصبح اليوم قطاعاً فاعلاً يساهم بشكل ملموس في تنمية مختلف المجالات.

وقال الحمد: خرجت من الكويت قوافل الأطباء تجوب صحاري وأدغال أفريقيا لإجراء العمليات الجراحية وإقامة المخيمات الطبية وعلاج المرضى وتقديم الاستشارات وإجراء الفحوصات الطبية، ومن الكويت أيضا خرجت مئات الشاحنات محملة بالطعام والشراب والكساء والدواء للأشقاء السوريين دعماً لقضيتهم الإنسانية. وقام شباب الكويت بوضع الخطط والتصورات التي تساهم بشكل فعال في تحقيق تنمية حقيقة لدى الشعوب الفقيرة.

وأوضح الحمد بأن أفكار شباب الكويت ساهمت بشكل ملموس في تطويع التكنولوجيا الحديثة لصالح العمل الخيري واستثمارها في زيادة وتنمية الموارد، مما بدوره انعكس على الكويت، وأصبحت واحدة من أولى الدول المصدرة للعمل الإنساني. وختاما تقدم الحمد سائلاً المولي جل وعلا أن يحفظ شباب الكويت والمسلمين جميعا وأن يجعلهم مشاعل نور للأمة والإنسانية جمعاء.

الوسوم: