“زكاة سلوى” ساهمت في سداد رسوم 114 طالب داخل الكويت

من خلال مشروع “إحساس” لمساعدة الطلبة المعسرين
ساهمت زكاة سلوى التابعة لقطاع البرامج والمشاريع بجمعية النجاة الخيرية في تسديد الرسوم الدراسية لـ 114 من الطلبة الأيتام وأبناء الأسر المتعففة داخل الكويت منهم 75 طالب تم كفالتهم بشكل كامل، بالإضافة إلى 39 طالب تم تقديم مساعدات مقطوعة لهم، وذلك خلال العام الدراسي الفائت 2021/2022.
وتقدم مدير زكاة سلوى المهندس ثامر مرزوق السحيب بالشكر إلى المحسنين لمساهمتهم في مشروع “إحساس” الخاص بمساعدة الطلبة المعسرين مؤكداً أن تبرعاتهم ساهمت في إدخال السعادة إلى قلوب هؤلاء الطلاب وأسرهم. وأعلن عن الاستعداد لإطلاق المشروع للعام الدراسي القادم.
وعبر عن سعادته بتخرج عدد من الطلبة المكفولين هذا العام من الثانوية العامة بتفوق حيث تجاوزت نسبتهم 99%، وبارك لهم ولذويهم هذا التميز.
وأشار إلى أن تسديد الرسوم الدراسية للطلبة المستحقين يتم داخل الكويت من خلال شيك باسم المدرسة، حيث يتم التعاون مع عدد كبير من المدارس والجهات التعليمية داخل الكويت في هذا الشأن، وأنه يمكن للمتبرع أن يكفل تعليم طالب لمدة عام، أو المساهمة في المشروع بما تجود به نفسه.
وأكد أن زكاة سلوى تقوم بدارسة الحالات التي تتقدم لها بشكل دقيق، وتعطي الأولوية للطلاب الأيتام، ثم لأبناء الأسر التي يعاني عائلها من مرض يمنعه من طلب الرزق، ثم أبناء الأسر المحدودة الدخل.
وحث السحيب مؤسسات القطاع الخاص والشركات على دعم تعليم أبناء الأسر المحتاجة داخل الكويت ضمن إطار المسئولية الاجتماعية، داعيا المتبرعين من الأفراد والمؤسسات إلى التواصل مع زكاة سلوى ودعم المشروع من خلال الاتصال على 2/55644001 – 25644002 أو زيارة مقرها بمنطقة سلوى قطعة 8 شارع سالم غانم الحريص منزل 361 مقابل جمعية سلوى التعاونية. مذكرا بقول الله تعالى: “لَنْ تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ وَمَا تُنْفِقُوا مِنْ شَيْءٍ فَإِنَّ اللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ”.

 

الوسوم: