لجنة زكاة العثمان: ” دفء الشتاء ” واحد من أهم مشاريعنا الإنسانية

تطرح لجنة زكاة العثمان التابعة لجمعية النجاة الخيرية مشروع دفء الشتاء والذي يتم تنفيذه في دول اللجوء السوري كالأردن وتركيا ولبنان والعديد من الدول الأخرى كبنجلاديش وتشاد وغيرها من الدول، وتهدف اللجنة من خلاله توفير المستلزمات الشتوية الضرورية لمئات الأسر المستفيدة في شتى الدول.

دفء الشتاء

لجنة زكاة العثمان: " دفء الشتاء " واحد من أهم مشاريعنا الإنسانية
الكندري

وفي هذا الصدد قال مدير لجنة زكاة العثمان/ أحمد باقر الكندري أن مشروع دفء الشتاء يعد واحدا من أهم المشروعات الشتوية التي تحرص اللجنة على تنفيذها لتقديم العون والدعم والمساندة لشريحة كبيرة من أهلنا اللاجئين السوريين الذين خرجوا من ديارهم قسرا بملابس قديمة ورثة ولا يمتلكون من متاع الدنيا شيئا.

وتابع: تبلغ تكلفة المشروع الإجمالية 70 ألف دينار، وكفالة الأسرة الواحدة 50 دينارا، والسهم 20 دينارا، نوفر لهم الخيام والفرش والبطانيات ووسائل التدفئة المختلفة ونوزع عليهم المساعدات المالية والغذائية، فالكثير من الأسر التي زارها وفود النجاة الخارجية في المخيمات يعيشون حياة قاسية حيث لا بنية تحتية ولا مصادر للمياه النظيفة ولا الكهرباء ولا الطرق معبدة، والمعاناة أكثر مع كبار السن والعجزة والأطفال الذين وجدوا في هذه الأماكن ملاذا آمنا لهم ولذويهم، للتواصل مع اللجنة 99388878.

واختتم الكندري موضحا أن اللجنة تقوم بتنفيذ هذا المشروع بالتعاون مع الجهات الرسمية الخارجية ونوثق مساعداتنا ونسلم المتبرعين تقريرا كاملا عن تبرعاتهم المباركة وأثرها الإيجابي في تغير حياة الكثير من المستحقين، ففلسفة العمل الخيري عندنا لا تركز على تقديم العون المادي فقط بل نتلمس حاجات المستفيدين ونحرص على تلبيتها وتقديمها بطريقة راقية، فنحن قنطرة تواصل بين أهل الخير وأهل الحاجة ونتحمل في سبيل إيصال هذه المساعدات متاعب السفر والمشاق، وعندما نوزع المساعدات نضع عليها شعار دولة الكويت ونقول لهم هذه خيرات وزكوات أهل الكويت.

الوسوم:, , , , , , , , ,