الوسم: إدارة ورتل

ورتل النجاة” 2000 مستفيد من مشروع مجالس السماع من 60 دولة حول العالم

قال مشرف الحلقات بإدارة شؤون القرآن الكريم والسنة النبوية” ورتل” التابعة لجمعية النجاة الخيرية الدكتور/ محمد الهندي: استفاد من مشروع مجالس السماع أكثر من 2000 مستفيد من 60 دولة حول العالم، خلال شهر أغسطس وحتى 20 سبتمبر / 2023
وتابع الهندي: بلغ عدد مجالس السماع 5 مجالس وشارك في تقديمها 20 شيخاً مسنداً في (علوم العقيدة والفقه والمتون وعلوم القرآن الكريم) .
وبين الهندي أنه يشارك في تقديم مشروع مجالس السماع علماء بارزين في القرآن والسنة في العالم الإسلامي مثل الدكتور أحمد عيسى المعصراوي والدكتور أحمد عمر هاشم ومؤرخ الشام محمد مطيع الحافظ ومسند البحرين الشيخ نظام محمد صالح اليعقوبي ومسند اليمن الشيخ المعمر قاسم البحر ومسندة اليمن الشيخة صفية الأهنومي وهي من أعلى الأسانيد في العالم.
وذكر الهندي : أن من أهداف المشروع: إحياء سنة من السنن المهجورة وهي مجالس العلم، والحرص على عدم انقطاع الأسانيد واستمرار اتصالها بالنبي ﷺ أو بمؤلفي الكتب ونشر العلم الشرعي. وختاماً حث الهندي طلاب العلم الشرعي وأبناء المسلمين عامة إلى المشاركة في مثل هذه المجالس المباركة للاشتراك في البرنامج التواصل على 97286888

الوسوم:

ورتل النجاة: 286 ألف مشارك بمجالس السماع من 140 دولة حول العالم

قال مشرف عام الحلقات بإدارة شؤون القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية “ورتل” الشيخ/ جزاع الصويلح أنه شارك في فعاليات مشروع مجالس السماع خلال هذا العام أكثر من 286 ألف مشارك ومشاركة من أكثر من 140 دولة حول العالم.

وتابع الصويلح: تم تقديم 450 مجلس سماع بواقع 3 مجالس يومياً، مبيناً أن مجالس السماع من السنن المهجورة التي كادت أن تندثر في هذا الزمان وهي عبارة عن سرد الكتب والمنظومات المطولة والقصيرة ويراد بقراءتها قراءة يستقصى بها القارئ ما يريده منها، فهذه الأمة تميزت عن غيرها بخصال كثيرة منها مجالس السماع التي تعنى في تثبيت أنساب الكتب والمراجع والمنظومات بأثبات وإجازات بسند متصل لمؤلف الكتاب أو المنظومة.

وأوضح الصويلح أنه يشارك في تقديم مشروع مجالس السماع علماء ربانين بارزين في العالم الإسلامي مثل الدكتور أحمد عيسى المعصراوي والدكتور أحمد عمر هاشم ومؤرخ الشام محمد مطيع الحافظ ومسند البحرين الشيخ نظام محمد صالح اليعقوبي ومسند اليمن الشيخ المعمر قاسم البحر ومسندة اليمن الشيخة صفية الأهنومي وهي من أعلى الأسانيد في العالم.

وقال الصويلح نهدف من هذا المشروع إحياء سنة من السنن المهجورة، وزيادة المعرفة بشرع الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم، وتحصيل أجر السعي في طلب العلم، واتصال السند بالنبي صلى الله عليه وسلم، والسعي نحو استمرارية سرد الكتب وشرحها وضبطها في مختلف العلوم وعدم انقطاع السند، والاستفادة من عالم الإنترنت بالتواصل والتعلم بأقل مجهود.

وختاماً تقدم الصويلح بشكر أهل الخير داعمي إدارة “ورتل” مؤكداً أنه بفضل الله ثم بجميل إنفاقهم وصلت علومنا إلى أكثر من 140 دولة حول العالم. للتواصل ودعم إدارة “ورتل” الاتصال على 97286888 أو زيارة حسابات النجاة الخيرية بمنصات التواصل الاجتماعي.

الوسوم:

النجاة الخيرية تطلق حملة لدعم الحلقات والمشاريع القرآنية بعد غدا الجمعة

أعلنت إدارة شؤون القرآن الكريم والسنة النبوية “ورتل” التابعة لجمعية النجاة الخيرية عن إطلاق حملة دعم الحلقات والمشاريع القرآنية غدا الجمعة الموافق 16 من شهر رمضان 1444 هــ.

وقال المشرف العام لحلقات تحفيظ القرآن الكريم بإدارة ورتل الشيخ جزاع الصويلح أن التبرعات الخاصة بالمشروع سوف توجه لدعم حلقات الإقراء والإسناد، وحلقات نور البيان، وحلقات علمني القرآن للجاليات، ودورات العلوم الشرعية والسنة النبوية والتي لا غنى عنها لأي طالب علم.

وأكد الصويلح أن إدارة ورتل تسعى من خلال هذه المشاريع إلى تعليم القرآن الكريم وعلومه وآدابه وفق منهجية متميزة، وتخريج جيل حافظ ومتقن للقرآن الكريم ومتخلق بأخلاقه، ونشر ثقافة القرآن الكريم وتعاليمه في المجتمع، والحث على حفظه وتعلمه.

ودعا المتبرعين والمحسنين إلى المساهمة في المشروع مشيراً إلى أن يمكن التبرع عن طريق موقع جمعية النجاة الخيرية الالكتروني أو عبر حساباتها على مواقع التواصل @alnajatorg أو الاتصال على 1800082 للاستفسار أو طلب مندوب.

وختم الصويلح تصريحه بالتذكير بأن تعلم القرآن الكريم وتعليمه من أفضل الأعمال وأجلّ القرب إلى الله، ويكفي في التدليل على ذلك قول النبي صلى الله عليه وسلم «خيركم من تعلَّم القرآن وعلَّمه». رواه البخاري

الوسوم:

“ورتل النجاة” 225 ألف مستفيد من مشروع “مجالس السماع”

شارك بها مجموعة من كبار العلماء في العالم الإسلامي

قال رئيس قسم الحلقات بإدارة شؤون القرآن الكريم والسنة النبوية “ورتل” التابعة لجمعية النجاة الخيرية الشيخ/ عمر الكندري: شارك معنا في مشروع “مجالس السماع” أكثر من 225 ألف إنسان من داخل وخارج الكويت حيث أقيمت الحلقات “عن بعد”
موضحا أن مجالس السماع من السنن المهجورة التي كادت ‏أن تندثر في ‏هذا الزمان، وهي عبارة عن جرد الكتب والمنظومات المطولّة والقصيرة، ويُراد به ‏قراءتها قراءة يستقصي بها القارئ ما يريده منها.

وأوضح الكندري أنه قدم هذه المجالس المباركة ثلة من العلماء البارزين في العالم الإسلامي منهم الأستاذ الدكتور/ أحمد عيسى المعصراوي (شيخ عموم المقارئ المصرية سابقا، ورئيس لجنة مراجعة المصحف الشريف سابقا) ومُسند البحرين الشيخ/ نظام محمد صالح اليعقوبي ومسـندة اليمن الشيخة / صفية الأهنومي (وهي من أعلى الأسـانيد) ومجموعة مباركة من علماء العالم الإسلامي الأجلاء.

وذكر الكندري أن لمجالس السماع الكثير من الفوائد العظيمة منها أن تنال بإذن الله أجر جلسة الذكر‎. وتُكثِر من الصلاة والسلام على ‏النبي صلى الله عليه وسلم‏، ويتصل إسنادُكَ بالنبي ‏ صلى الله عليه وسلم‏‏ وتُحْيي سُنَّة قراءة الحديث على المشايخ المسندين‎،‎ وتنال نضارة الوجه؛ لما رواه ابن ماجه بسند حسن عن جُبَيْرِ بْنِ مُطْعِمٍ قَالَ: قال رسول الله صلى الله عله وسلم‏‎:‎‏ (نَضَّرَ اللهُ امْرءًا سَمِعَ مَقَالَتِي فَبَلَّغَهَا، ‏فَرُبَّ حَامِل فِقْهٍ غَيْر فَقِيهٍ، وَرُبَّ حَامِل فِقْهٍ إِلَى مَنْ هُوَ أَفْقَهُ مِنْهُ).‏ وغيرها من الفوائد ‏لمتابعة جديد إدارة “ورتل” من خلال زيارة حساباتهم عبر منصات التواصل WARATELQ8

الوسوم:

الأمانة العامة للأوقاف دعمت حلقات الإتقان بالنجاة الخيرية

أعلنت إدارة شئون القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية “ورتل” أن الأمانة العامة للأوقاف قدمت دعم لحلقات الإتقان بقيمة 10,272 د.ك، وأن هذا الدعم الكريم سوف يساهم في تخريج حفظة متقنين للقرآن الكريم.
وقال رئيس قسم الحلقات بإدارة ورتل” عمر الكندري: نسعى من خلال حلقات الإتقان إلى تعزيز إتقان القرآن الكريم حفظاً وأداءً لدى الحفاظ، والاهتمام بشريحة طلاب الجامعة والموظفين، وتأهيل الحفاظ لحلقات الإسناد.
وأضاف: نقوم في هذه الحلقات بتطبيق طريقة مبتكرة، ومنهجية جديدة لحفظ القرآن الكريم كاملاً بإتقان عال خلال جدول زمني محدد تطبق فيه أدق معايير التقييم والمتابعة والتحفيز لتحقيق أعلى درجات الاتقان في الحفظ والتجويد، وقد تم تقسيم القرآن الكريم إلى ثمانية مستويات لكل مستوى منهج محدد. وبين أن الفئة المستهدفة من حلقات الإتقان هي الطلبة بدءاً من المرحلة الثانوية، وكذلك الرجال والنساء الذين يرغبون في حفظ كتاب الله تعالى، وأن عدد المنتسبين لهذه الحلقات سنوياً يقترب من 150 حافظ وحافظة.
وأكد حرص إدارة ورتل في كافة حلقاتها على أن يكون المحفظين والمحفظات مؤهلين علمياً وتربوياً حتى يتمكنوا من تحقيق الأهداف الخاصة بالحلقات. وختم الكندري بشكر الأمانة العامة للأوقاف على مساهماتها المميزة في مشاريع إدارة “ورتل”، وعلى دورها الكبير في نشر وتحفيظ وخدمة كتاب الله تعالى داخل وخارج الكويت.

الوسوم:

“ورتل النجاة” تثمن دعم الأمانة العامة الأوقاف لحلقات القرآن النموذجية

ثمنت إدارة شئون القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية “ورتل” دعم الأمانة العامة للأوقاف لحلقات القرآن النموذجية للأطفال بمبلغ 13,176 د.ك. مؤكدة على دور أمانة الأوقاف الكبير في دعم الأنشطة والحلقات القرآنية داخل الكويت.
وقال المشرف العام للحلقات بإدارة “ورتل” الشيخ/ جزاع الصويلح: نسعى من خلال الحلقات النموذجية إلى تحفيظ القرآن كاملاً للأطفال مع تعليمهم أحكام التجويد. وذلك بطريقة متدرجة تنقسم إلى 8 مستويات.
وأضاف: كذلك نحرص على غرس أخلاق القرآن في نفوس الطلاب، وأن ينعكس حفظ القرآن عليهم بالإيجاب من ناحية السلوك القويم والتفوق الدراسي.وفيما يتعلق بعدد المستفيدين قال الصويلح : يستفيد سنويا 950 طالب وطالبة من الحلقات النموذجية لحفظ القرآن الكريم، ويتراوح عمر الطلاب من 7 إلى 15 عاماً.
وأشار الصويلح إلى أن عدد الحلقات يبلغ 66 حلقة ويقوم بالتحفيظ فيها 39 محفظ وأنه يتم خلال الحلقات تزويد الطلاب بكل من: سجل المتابعة لحفظ القرآن الكريم، وكذلك منهج تيسير النجاة في القرآن الكريم الذي يتكون من 4 مستويات، وقامت بإعداده إدارة “ورتل” وفق أفضل الأساليب العلمية والتربوية.

وختم الصويلح بالتذكير بأن تعلم القرآن الكريم وتعليمه من أفضل الأعمال وأجلّ القرب إلى الله، ويكفي في التدليل على ذلك قول النبي ﷺ: “خيركم من تعلَّم القرآن وعلَّمه”. كما قدم الشكر للأمانة العامة للأوقاف على دعم هذه المشاريع القرآنية المباركة مما يساهم في استمرارها وديمومتها

الوسوم:

“ورتل النجاة”: الأمانة العامة للأوقاف دعمت حلقات الإسناد الخاصة بالأطفال

أعلنت إدارة شئون القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية “ورتل” أن الأمانة العامة للأوقاف قدمت دعم لحلقات الإسناد الخاصة بالأطفال بقيمة 29,400 د.ك.
وقال المستشار الاعلامي لإدارة “ورتل” الشيخ طلال فاخر: أن هذا الدعم الكريم سوف يساهم في تغطية نفقات الحلقات من مكافآت للمحفظين والطلاب مبينا أن حلقات الإسناد للأطفال يدرس بها 165 طالب.
وتابع الشيخ طلال فاخر: يعد مشروع حلقات الإسناد من المشاريع الهامة حيث تعنى هذه الحلقات بتخريج قراء مؤهلين لتلاوة القرآن الكريم بالقراءات العشر المتواترة، كما تساهم أيضا في نشر القراءات والعلوم المتعلقة بها.

مشيراً إلى أن الفئة المستهدفة من حلقات الإسناد هم المتقنين من الخاتمين ممن أرادوا اتصال إسنادهم بالنبي ﷺ. وحول أهداف مشروع حلقات الإسناد للأطفال أجاب الشيخ طلال فاخر: تهدف هذه الحلقات إلى إحياء سنة تلقي القرآن الكريم، وإعانة الراغبين في تحصيل الأسانيد المتواترة عن النبي ﷺ في قراءة القرآن الكريم، والتحقق من الضبط والاتقان لدى الحافظين والحافظات.

وأضاف: حرصنا على أن يكون المحفظين والمحفظات في الحلقات مؤهلين علمياً وتربوياً حتى يتمكنوا من تحقيق هذه الأهداف. وتوجه فاخر بالشكر للأمانة العامة للأوقاف على رعايتها لمشروع حلقات الإسناد للأطفال، وما تقدمه الأمانة كذلك من دعم لكافة المؤسسات الخيرية الكويتية، ومثمنا دورها في نجاح المشاريع الخيرية والدعوية داخل الكويت وخارجها.

الوسوم:

“ورتل النجاة”: 12,800 مستفيد من الملتقى الرمضاني الثالث

قال المستشار الاعلامي بإدارة شئون القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية “ورتل” الشيخ طلال فاخر أن عدد المستفيدين من الأنشطة والفعاليات والدورات خلال شهر رمضان المبارك تجاوز 12,800 مستفيد.
وأوضح أن إدارة ورتل نظمت الملتقى الرمضاني الثالث بمشاركة نخبة من العلماء والدعاة وتم من خلاله طرح مواضيع وقصص قرآنية قدمت العديد من العبر والفوائد لجميع أفراد الأسرة، واستفاد من محاضرات الملتقى 857 شخص، كما تم رفع المحاضرات على الانترنت ليستفيد منها الجمهور بشكل دائم.
وأضاف: كذلك تم تنظيم 8 برامج ودورات استفاد منها 2110 شخص ومن هذه البرامج “صغار يرتلون” والتي قدمها الشيخ محمد الهندي والشيخ محمد عبد الجواد، و “سلسلة دروس التجويد” للشيخ جزاع الصويلح، و “الرعاية بشرح حديث الولاية” للشيخ عمرو شيخون، و “برنامج العتاق الأول” للشيخ ناصر العوضي أما “العتاق الأول” للنساء فكان لخمسة داعيات.
وفيما يتعلق بمجالس السماع قال: تم تنظيم 11 مجلس سماع استفاد منها 9842 شخص ومن هذه المجالس: فضائل شهر رمضان لعبد الغني المقدسي، والشمائل المحمدية للترمذي، وفوائد الصيام للعز بن عبد السلام، وقيام رمضان للمعلمي اليماني، وحقيقة الصيام لابن تيمية، وفضل قيام الليل والتهجد، والمصابيح في صلاة التراويح للسيوطي، ولطائف المعارف لابن رجب، والانصاف في حكم الاعتكاف، ومسلسل العيدين، وجزء تحفة عيد الفطر.
وأكد فاخر استمرار جهود إدارة ورتل طوال العام في تنشئة الأجيال الجديدة من الأطفال والشباب على تعلم القرآن وحفظه من خلال إقامة الحلقات، والدورات العلمية، والمحاضرات المتخصصة في علوم القرآن.
وختم بتوجيه الشكر إلى المحسنين على دعمهم لمشاريع وأنشطة إدارة “ورتل”، والتي كانت سببا في تحقيق كل هذه الإنجازات، كما حث على متابعة الأنشطة والدورات ‏المفيدة عبر حساب الانستجرام @waratelq8‎.

الوسوم:

‏”ورتل النجاة” تنظم محاضرات لنخبة من العلماء والدعاة ضمن الملتقى الرمضاني السنوي الثالث

 

أعلنت إدارة شؤون القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية “ورتل” عن تنظيمها لمجموعة كبيرة من الأنشطة والفعاليات والدورات ‏خلال شهر رمضان المبارك ومنها الملتقى الرمضاني السنوي الثالث والذي يشمل محاضرات عبر الانترنت تحت شعار “مع القرآن” لنخبة من العلماء والدعاة من الكويت وخارجها.

‏ وقال المشرف الإعلامي لإدارة ورتل الشيخ طلال فاخر: حرصنا على ‏استثمار شهر رمضان في إقامة مجموعة كبيرة من المبادرات والبرامج ‏والأنشطة المميزة لكافة الأعمار. ‏وحول أهم المجالات التي يتناولها الملتقى قال: نطرح من خلال الملتقى مواضيع وقصص قرآنية تساهم بشكل فعال في تربية الأبناء على مائدة القرآن الكريم العامرة بالذكر والعمل الصالح، كما تقدم العديد من العبر والفوائد لجميع أفراد الأسرة.

وفيما يتعلق بالعلماء والدعاة الذين تقام لهم محاضرات في الملتقى قال فاخر: يشارك في الملتقى كل من الشيخ أحمد القطان، والشيخ جزاع صويلح، د.عبد الرحيم النبولسي، د.محمد الهندي، د.أحمد خير الله، د.مصطفى أبو السعد، أ.صلاح اليافعي، الشيخ محمد عبد الجواد، الشيخ ناصر العوضي، د.علي قاسم، الشيخ عبد الله العلي، الشيخ سامي سويلم.

وأضاف: هناك محاضرات مخصصة للنساء تقدمها كل من الداعية منيرة الخزام، والداعية جوري الضاحي، والداعية فاطمة العبد الجادر. ودعا فاخر إلى متابعة أنشطة “ورتل”عبر صفحة الانستجرام ‏@waratelq8‎، كما تقدم بالشكر لأهل الخير والمتبرعين على ‏مساهماتهم في مشاريع إدارة “ورتل” داعيا الله أن يتقبل منهم وأن يجزيهم ‏خير الجزاء في الدنيا والآخرة.

الوسوم:

“النجاة الخيرية”: أكثر من 22 ألف مستفيد من أنشطتنا القرآنية في 70 دولة حول العالم

منذ بداية جائحة كورونا

"النجاة الخيرية": أكثر من 22 ألف مستفيد من أنشطتنا القرآنية في 70 دولة حول العالم

 

قال مشرف حلقات القرآن الكريم بإدارة ورتل لشؤون القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية ” ورتل” الشيخ/ عبدالله العلي: منذ بداية جائحة كورونا حرصنا أن تكون لنا بصمة قرآنية واضحة خلال هذه الفترة العصيبة فقمنا باستثمار وسائل ومنصات التواصل الاجتماعي في تعليم وتحفيظ وتدريس القرآن الكريم وعلومه.

وتابع العلي : بلغ عدد المستفيدين من أنشطتنا القرآنية خلال هذا العام أكثر من 22 ألف مستفيد من أكثر من 70 دولة حول العالم وهذه تعد إحدى إيجابيات فيروس ” كورونا” حيث توسعت اعمال الإدارة واستطعنا الوصول إلى شريحة جديدة من الجاليات المسلمة المقيمة بالدول الغربية والتي تعد بأمس الحاجة لمن يعلهم القرآن الكريم وعلومه.

مبينا أن من الدول التي عملت بها إدارة ورتل للقرآن الكريم والسنة النبوية “عن بعد” الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا والمملكة المتحدة وماليزيا وبورما والهند والمغرب وإندونيسيا وتركيا وتشاد وتونس وجمهورية مصر العربية وجمهورية مالي وسيرالون وقطر ولبنان والأردن والصومال وبنجلاديش والسودان وغيرها من الدول الأخرى، وذلك من خلال فريق عمل مميز من ذوي الخبرة والكفاءة العالية وكذلك لدينا خطة واضحة نعمل من خلالها وهذه أهم اسرار تميزنا.

وأوضح العلي أن جديد الإدارة هذه الأيام إقامة برنامجي أفنان وريان (أفنان الخاص بالحافظات الصغار، وريان خاص بالبنين) من عمر( 7 ) سنوات إلى ( 10 ) سنوات وهي عبارة عن حلقات قرآنية تربوية قيميّة .تهدف إلى بناء شخصية طفل مسلم متزن ، ذو عقيدة سليمة ، كذلك إلى غرس القيم القرآنية في نفوسهم ، فيحفظ القرآن في قلبه ، و يترجمه بجوارحه ، ويتضمن البرنامج دراسة القرآن الكريم، بالإضافة إلى برنامج مدروس للقيم التربوية والمهارات الحياتية. ويستهدف البنين و البنات، وغيرها من الأنشطة والفعاليات الأخرى التي تتميز بها إدارة شؤون القرآن الكريم والسنة المطهرة للتواصل يرجى زيارة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي عبر حساب WARATELQ8أو الاتصال على الخط الأرضي رقم : 22271421

الوسوم:,

النجاة الخيرية :حلقاتنا المسائية تضم كافة أفراد الأسرة ومستمرة طوال أيام الأسبوع “عن بعد”

الكويت – جمعية النجاة الخيرية- إدارة ورتل

عمر الكندري؛ رئيس قسم الحلقات بإدارة ورتل
عمر الكندري؛ رئيس قسم الحلقات بإدارة ورتل

قال رئيس قسم الحلقات بإدارة شؤون القرآن الكريم والسنة النبوية ورتل التابعة لجمعية النجاة الخيرية الشيخ/ عمر الكندري: لدينا اهتماماً خاصاً بالحلقات المسائية الخاصة بحفظ القرآن الكريم، حيث أننا نرحب من خلالها بجميع شرائح المجتمع وكافة أفراد الأسرة طوال أيام الأسبوع والتي تتم هذه الفترة عن بعد نظراً للظروف الصحية الحالية.

موضحا أنها مقسمة إلى “حلقات الكتاب” وهي أول مرحلة لتعلم القرآن الكريم وتهدف الى إتقان الطفل لقراءة اللغة العربية وقراءة رسم المصحف الكريم والانتقال من التلقين إلى الحفظ مع القراءة ليكون أكثر تثبيتاً و شريحتنا المرحلة العمرية من 4 سنوات الى 7 سنوات. مبينا أن من أهم مخرجات حلقات الكتاب أن يحسن الطفل القراءة والكتابة، وإجادة كتابة الكلمات القرآنية بالرسم العثماني والرسم الإملائي للمصحف، وأن يكون متقنًا لحفظه جزء عمَّ مستحضرًا له.  ونغرس في نفوس الأطفال ضرورة  مطابقة ما تعلمه من الآداب الإسلامية في واقعه الحياتي وفي تعاملاته اليومية مع الجميع. ونساعد الطالب في حفظ الأحاديث والأذكار ومراجعتها الذي تعلمها.  وجعل المشارك دائما لسانه رطبًا بذكر الله تعالى.

تفاعل فاق التوقعات مع أنشطة ورتل عن بعد
تفاعل فاق التوقعات مع أنشطة ورتل عن بعد

مضيفا لدينا كذلك الحلقات النموذجية وهي ثاني مرحلة لتعلم القرآن الكريم وتهدف الى حفظ كتاب الله تعالى مجوداً بطريقة سهلة والارتقاء بمستوى الحفظ والقراءة وترجمة المحفوظ من كتاب الله تعالى إلى سلوك قويم، وتضم  المرحلة العمرية من 8 سنوات الى 14 سنة. وتابع لدينا كذلك حلقات الاتقان والتي تهدف الى حفظ كتاب الله تعالى مجوداً مع اتقانه والارتقاء بمستوى الحفظ والتثبيت، للتواصل مع إدارة  شؤون القرآن الكريم والسنة النبوية زيارة حساباتنا  على  مواقع التواصل الاجتماعي عبر حساب   WARATELQ8 أو الاتصال على الخط الأرضي رقم : 22271421

الوسوم:, ,

“ورتل النجاة”: 8365 مشارك ومشاركة بمجالس السماع المسندة “عن بعد”

أوضح المشرف العام لحلقات تحفيظ القرآن الكريم بإدارة القرآن الكريم والسنة النبوية التابعة لجمعية النجاة الخيرية ” ورتل” الشيخ/ جزاع الصويلح أنه يستفيد من حلقاتنا 3214 حافظ وحافظة يشاركون معنا من خلال وسائل التواصل الحديثة، ولدينا عدد 265 معلم ومعلمة و272 حلقة قرآنية “عن بعد”.

وتابع: تؤلي إدارة القرآن الكريم والسنة النبوية اهتماماً خاصاً بحلقات الإسناد “القراءات العشر المتواترة” إذ يتم تخريج ما يقارب 100مجاز سنويا بالسند المتصل للنبي صلى الله عليه وسلم، ويستفيد هذا العام ما يزيد عن 60 شخصا من هذه الحلقات. هذا بجانب الدورات المتخصصة في علوم القرآن الكريم والتي استفاد منها أكثر من 5000 شخصا، وخرجنا خلال الأزمة عدد 35 خاتم للقرآن الكريم.

وأوضح أن إدارة ورتل في شهر أبريل الماضي قدمت سلسلة من المحاضرات منها “في رحاب القرآن الكريم” فوائد متعددة للمتخصصين وغيرهم في علوم القرآن، وتاريخ المصحف، ونشأة القراءات، وآداب التلاوة، وهدايات القرآن. وأيضا في شهر يوليو الماضي عُرضَ برنامج “علمه البيان ” الذي بلغ عدد المستفيدين منه 1623 مستفيد.

مضيفا: تنفرد إدارة القرآن الكريم والسنة النبوية بتقديم برامج السماع المسندة داخل الكويت التي لاقت خلال الشهور الماضية حضورا يزيد عن 8356 مشارك ومشاركة. تعتبر فكرة مجالس السماع عبارة عن جرد الكتب والمنظومات المطولّة والقصيرة يراد به قراءتها قراءة يستقصي بها القارئ ما يريده منها، بالقراءة على الشيوخ المتقنين المسنّدين عبر مجالس السماع عن بُعد عبر الإنترنت. ومن فضل الله أن مثل هذه البرامج لاقت صدى طيب جداً وإقبال كبير من دول شتى خاصة دورات التطوير المهني التي حضرها ما يقارب 1623 مستفيد من 67 دولة، والتي تناولت مهارات الإشراف الفني على الحلقات القرآنية وتأهيل القائمين عليها.

مؤكداً حرص إدارة القران الكريم والسنة النبوية بجمعية النجاة الخيرية” ورتل” خلال هذا العام على تقديم كل ما هو مفيد في علوم القرآن الكريم وعلومه، وكان هذا العام ممتلئا ببرامج مختلفة ومتنوعة تخدم جميع الأعمار والشرائح رغم ما فيه من تحديات من جائحة كورونا وتحويلها إلى منحة وذلك من خلال تفعيل حلقات تحفيظ القرآن الكريم عن بعد. وإرسال رسائل توعوية عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي استفاد منها 8000 مستفيد.

وتابع : نسعى لتحقيق الريادة والتميز في خدمة كتاب الله وذلك لتخريج جيلا راقيا بأخلاقه، نافعا لمجتمعه، محبا لوطنه، ولا يتسنى لنا ذلك إلا بالاهتمام بالناشئة والصغار، لذا فإن هذه الإدارة المباركة خصصت حلقات للناشئة والصغار بجانب الأندية الهادفة مثل نادي اقرأ (للبنات) ونادي ورتل (للبنين) في شهر أغسطس الماضي لعدد 55 مستفيد ومستفيدة، وكان ثمار حصاد “يوم الهمة” والذي يعتبر أحد أهم الأنشطة لطلاب المرحلة المتوسطة والثانوية التي تتميز بها “ورتل” على مستوى دولة الكويت هو تخريج 65 حافظاً لكتاب الله جل وعلا.

وحول نصيب الجاليات الغير ناطقة باللغة العربية من أنشطة إدارة القران الكريم والسنة النبوية أجاب الصويلح : لدينا 110 مشارك ومشاركة حيث يتم تدريبهن على إتقان اللغة العربية من خلال تعليمهن وتأسيسهن وتعليمهن القراءة والكتابة بجانب تلاوة وحفظ قصار السور من جزء عم مع فهم معاني السور وتفسيرها. وأعلن أن أعداد المنتسبين للحلقات في تزايد مستمر، وذلك بتوفيق من الله ثم بفضل الجهود التي يبذلها القائمون على العمل القرآني في السير قدماً بخطط وأهداف واضحة للانطلاق نحو الريادة والتميز. وفي الختام أكد الصويلح على أن من أعظم ما يتقرب به العبد إلى ربه تعالى تلاوة كتابه وحفظه وتدبره، لذا ينصح الآباء بتعليمه لأطفالهم مصداقا لقول النبي صلى الله عليه وسلم في الصحيحين حيث قال: «خيركم من تعلم القرآن وعلمه».

 

الوسوم: