الوسم: النجاة

مسؤولة الشورى الإسلامي بسويسرا في ضيافة التعريف بالإسلام

مسؤولة الشورى الإسلامي بسويسرا في ضيافة التعريف بالإسلام
صورة أرشيفية لإشهار إسلام مهتديات من جنسيات مختلفة

استقبلت لجنة التعريف بالإسلام رئيسة القسم النسائي في مركز الشورى الإسلامي بسويسرا /نورا إللي وذلك في إطار التعاون والتنسيق بين جهود العاملين لخدمة الدعوة الإسلامية والتعريف بالإسلام بين المراكز الإسلامية المختلفة واللجنة، واصطحبت لطيفة السعيد- مسئولة الفصول الدراسية بلجنة التعريف بالإسلام- الضيفة في جولة داخل أروقة اللجنة، لتتعرف على الجانب العملي الدعوي للجنة عن كثب ولاقت الأنشطة والفعاليات التي تقوم بها لجنة التعريف بالإسلام إعجاب واستحسان الزائرة.

وبينت السعيد أن اللجنة حريصة على رعاية المهتديات الجدد علمياً عن طريق الفصول الدراسية التي تقيمها اللجنة لتعليم المهتدين أمور الدين الحنيف، كما ترعاهم ثقافياً عن طريق المحاضرات واللقاءات والمسابقات التي تقام باستمرار، كما ترعاهم اجتماعيا عن طريق تذلل الصعاب التي تقابلهم في حياتهم.

 ومن جانبها قالت اللي في كلمه لها: “ما رأيته من جهد مميز ومتابعة حثيثة للمهتديات يعكس الريادة والتميز الذي حققته اللجنة، والتي غدت بفضل الله تعالى نجما ساطعا في سماء الدعوة، يبهج النفس ويبعث فيها السرور والأمل، فشاهدت مهتديات جدد من جنسيات ولغات وثقافات مختلفة، التقيت بمهتديات من الهند وسيراليون والفلبين وغانا ومدغشقر وأوغندا وإيرلندا جمعهم الإسلام، والتقوا في هذا المكان والذي يمثل منارة للدعوة ومركزاً للعلوم الشرعية”.

دور المركز الإسلامي بسويسرا

 وحول آلية الدعوة بالمركز الإسلامي بسويسرا قالت: نقوم بتعريف الطرف الأخر بالإسلام من خلال زياراتنا للمدارس والجامعات والمستشفيات والسجون كما نقوم بالاهتمام بالمسلمين الجدد والوقوف بجوارهم عندما يواجهون المشاكل سواء اجتماعية أو مادية بالإضافة إلى تعليمهم أمور الدين؛ وذلك من خلال تنظيم الدورات الشرعية المختلفة، كما أضافت أنهم بصدد إقامة مأوى للمسلمات الجديدات اللواتي يواجهن مشاكل مع أسرهن بعد إسلامهن وممن ليس لديهن استقلالاً مادياً.

 وقد شهدت إللي عدداً من حالات إشهار الإسلام وشاركت في حضور العديد من دورات تعليم مبادئ الإسلام باللغة الفرنسية، واللغة الإنجليزية واللغة السنهالية، وتعرفت على بعض من المهتديات الجديدات وسعدت كثيراً بالجهد المبارك الذي تقوم به اللجنة تجاه هذه الشريحة من المهتديات.

 ويذكر أن مركز الشورى الإسلامي بسويسرا هو منظمة إسلامية تسعى إلى الدعوة والتعريف بالإسلام  وتهدف إلى القيام بأنشطة مميزة تجاه الجاليات المسلمة بأوروبا.

الوسوم:, , , , , , , , , , , , , ,

عبدالله الدبوس: مركز الكويت الطبي في اليمن يعالج 50 ألف مريض سنوياً

قال رئيس لجنة زكاة الفحيحيل الشيخ عبدالله الدبوس: ان مركز الكويت الطبي باليمن سوف يقوم بعلاج أكثر من 50 الف مريض سنويا بمختلف اقسامه الطبية المتنوعة، لافتا الى انه سيكون صرحا طبيا عظيماً على مستوى الخدمات التي تقدم للمراجعين باليمن.

واعلن انه تم انجاز المراحل الانشائية للمركز، وجار وضع الخطة التشغيلية للمشروع، حيث يحتاج المركز الى 7000 دينار كتكلفة تشغيلية شهريا، والأمل معقود على اهل الخير في الكويت للمشاركة في دعم هذا العمل الانساني.

واضاف الدبوس أن المرضى والضعفاء وأمثالهم كثيرون جداً في المجتمع اليمني ممن  يعانون من الفقر ويفتك بهم المرض والأمل بعد الله تعالى في قلوب الرحماء من أهل الخير والصلاح الذين يريدون وجه الله تعالى ويسعون الى اقامة مرافق صحية خيرية تقدم الخدمة الطبية بالمجان أو بسعر التكلفة كي تسهم في تخفيف معاناة هؤلاء البائسين المحرومين.

منقول بتصرف عن جريدة الوطن

الوسوم:,

الحويلة: أيادي الكويت مفتوحة لأعمال اللجنة ومشاريعها الدعوية

الكويت-[البشرى]: ثمن الدكتور هايف هادي الحويلة الدور الريادي الذي تقوم به لجنة التعريف بالإسلام على الصعيدين الدعوي والتوعوي، معرباً عن سعادته الغامرة بالفعاليات المميزة التي تقيمها اللجنة للجاليات الوافدة والمحاضرات واللقاءات الجماهيرية، والتي تعود بدورها بالنفع على المواطن والوافد، كونها ترسخ لديهم مفهوم الأمانة والصدق وإتقان العمل وتعرفهم بالإسلام.

جاء ذلك في تصريح صحافي للحويلة خلال تسير اللجنة لقافلة عضو مجلس الأمة الأسبق العم هادي هايف الحويلة والتي حملت شعار ويزيدهم من فضله، وعلى متنها 50 معتمراً من المهتدين الجدد والجاليات الوافدة ضيوف دولة الكويت ، من العمالة الفقيرة ذات الدخل المحدود، والتي تتمنى رؤية بيت الله الحرام.

واوضح الحويلة قائلاً : انني  دائم الحرص والاهتمام بمتابعة أنشطة لجنة التعريف بالإسلام ، ولكن ما رأيته اليوم يختلف كليا عما قرأت ، حيث لمست عن كثب الجهود الجبارة التي تبذلها اللجنة لراحة المعتمرين ، والتي تعكس مدى الاهتمام والعمل على راحة ضيوف الرحمن ليستمعوا بأداء الشعيرة ، وشبه المعتمرين وقد تزينوا لأداء العمرة ، وكأنهم متوجهون للعرس، فالابتسامة علت محياهم ونظرات السعادة غمرتهم ،وارتفعت أكفهم بالضراعة لله جل وعلا بان يرزق المتبرع الكريم الشفاء العاجل ، وأن يحفظ الكويت واهلها من كل سوء وسائر بلاد المسلمين.

وبين الحويلة بان يديه مفتوحة لأعمال التعريف بالإسلام ومشاريعها الدعوية الرائدة ، ووعد بان هذه الرحلة ستظل تسير إلى الديار المقدسة ، بإذن الله تعالى مادام حيا يرزق، مذكراً بعظم ثواب وأجر من يدخل السرور على أخيه المسلم.

ومن ناحيته قال مدير إدارة الأفرع ومدير إدارة العمرة المحامي منيف العجمي انه تم وضع برنامج مميز للرحلة يشملها منذ الانطلاق وحتى العودة ،ففي كل من مكة المكرمة حيث فضيلة الزمان والمكان وبعد أداء شعيرة العمرة ، يعتكف المعتمرون بالمسجد الحرام ،وبعدها يزون جبل ثور وغار حراء وجبل منى والمزدلفة و جبل عرفة وغيرها من البقاع الإسلامية وذلك لنزرع في نفوسهم شوق أداء فريضة الحج ، وفي مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم، نزور مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، وجبل أحد ونصلي في المسجد النبوي الشريف ، وبعدها نترك لهم مساحة للتسوق ، ثم العودة لكويت الخير للتواصل مع اللجنة 97599699.

واختتم العجمي تصريحه وقد حبسته العبرات موضحاً بأن العمل الدعوي يحتاج إلى الصبر والجهد والمتابعة حتى يؤتي ثماره ، ونحن نريد الأجر من الله جل وعلا ،سائلاً الحق سبحانه أن يجعل ثواب هذه الرحلة في ميزان المتبرع الكريم ، وأن يمن الله عليه بالشفاء، ويكون بنفسه مودعاً للمعتمرين في العام القادم بمشيئة الله تعالى.

الوسوم:, , , ,