الوسم: عمر الثويني

جمعية النجاة الخيرية تواصل طرح حملة “دفئًا وسلامًا “

الكويت – جمعية النجاة الخيرية

 

شكراً أهل الكويت وقفتكم لن ننساها
شكراً أهل الكويت وقفتكم لن ننساها

تواصل جمعية النجاة الخيرية طرح حملة “دفئاً وسلاما” لتوفير مستلزمات الشتاء من الكسوة ووسائل التدفئة والغذاء للأسر المحتاجة داخل الكويت وفي عدد من الدول العربية والإسلامية والأوربية التي تحتاج بشدة إلى الدعم والمساندة.
وفي هذا السياق ثمن رئيس قطاع الموارد والعلاقات العامة والإعلام بجمعية النجاة الخيرية /عمر يعقوب الثويني: تفاعل المحسنين مع المرحلة الأولى من الحملة والتي تم طرحها خلال الاسبوعين الماضيين حيث وصلت التبرعات الى ما يقارب 50 ألف دينار، وأعلن الثويني أن وفد من جمعية النجاة الخيرية يستعد للسفر إلى الجمهورية التركية الصديقة نهاية الأسبوع القادم وذلك لتنفيذ جانب من الحملة وإغاثة اللاجئين السوريين هناك، حيث سيتم خلال الرحلة توزيع مواد التدفئة والكسوة والطعام. والوقوف على أهم احتياجات اللاجئين.
وحول الدول التي سيتم مساعدتها خلال الحملة قال الثويني: إضافة إلى دعم الأسر المحتاجة داخل الكويت سوف نساعد اللاجئون والنازحون والمتضررين في كل من اليمن، الأردن، وتركيا، والبوسنة، البانيا، وتشاد، حيث تصل درجات الحرارة في بعض هذه الدول إلى ما دون الصفر. وختم الثويني بحث أهل الخير – أفراداً ومؤسسات وفرق تطوعية – على المساهمة في الحملة مذكراً بقول الله تعالى: ”آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَأَنفِقُوا مِمَّا جَعَلَكُم مُّسْتَخْلَفِينَ فِيهِ فَالَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَأَنفَقُوا لَهُمْ أَجْرٌ كَبِيرٌ”. للتبرع من خلال زيارة حسابات الجمعية عبر حساب @alnajatorg أو من خلال الاتصال على مركز الاتصال 1800082.

الوسوم:, ,

في سياق حملتها ” خيرك يسعدهم ” .. النجاة الخيرية: الزكاة تملأ حياة الفقراء سعادة

أكد مدير إدارة الموارد والتسويق بجمعية النجاة الخيرية/ عمر يعقوب الثويني استعداد الجمعية لاستقبال الزكاة وصرفها في المصارف الشرعية الثمانية التي جاء بها الشرع الإسلامي، وذلك في إطار حملة الجمعية التي تنظمها تحت شعار ” خيرك .. يسعدهم “، لافتا أن الزكاة لا تقتصر على المال فقط فهناك زكاة الزروع وزكاة الأغنام والحلي والذهب وعروض التجارة وغيرها، فهي حق معلوم كما وصفها رب العزة سبحانه.

عمر الثويني

وبين الثويني أن الزكاة من أركان الإسلام الخمسة التي بني عليها الدّين، ركنٌ في غاية الأهميّة في حياة المسلمين، وهو ركن الزّكاة؛ فالزّكاة هي جزءٌ من المال يقتطع من أموال المسلمين التي بلغت حدًا ونصابا معيّنا تجب فيه الزّكاة، ويدفع هذا الجزء المقتطع من المال إلى المحتاجين والفقراء وغيرهم، ممّن عدّدهم الله تعالى في كتابه كمصارف لأموال الزّكاة، موضحا أنه يمكن لأهل الخير التواصل مع الجمعية في هذه الأيام المباركة وإخراج الزكاة بالاتصال على رقم: 1800082 أو زيارة الجمعية في مقراتها ولجانها التابعة.

مذكرا أن منزلة الزكاة عظيمة في الإسلام فهي الركن الثالث من أركان الإسلام وقرنت في القرآن الكريم مع الصلاة في قوله سبحانه: ” وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآَتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ”، وهي نماء للمال وبركة، وهذه الزكاة التي تراها بسيطة صغيرة ينتظرها الكثير من المسلمين لتسعد حياتهم، وبدورنا نخاطب المحسن الكريم بأن ” خيرك يسعدهم ” عندما يصل هذا الخير لهم.

الوسوم:, , , , ,

جمعية النجاة الخيرية: المراكز الإسلامية محاضن تعليمية وتربوية ودينية

النجاة أنجزت 23 مركزا إسلاميا في 2016 في مختلف الدول

مدير إدارة الموارد بالنجاة الخيرية
عمر الثويني

حث مدير إدارة الموارد والتسويق بـجمعية النجاة الخيرية/ عمر يعقوب الثويني – أهل الخير والمحسنين في الكويت على المشاركة في تنفيذ وتشييد المراكز الإسلامية ، كونها واحدة من أهم الأعمال الإنشائية التي تقوم بها الجمعية ويستفيد منها آلاف الطلاب، لافتًا أن الجمعية توفر لهم من خلالها تعاليم العلوم الشرعية وتحفيظهم القرآن الكريم، وتحافظ على هويتهم الإسلامية.

وتابع: نفذت الجمعية خلال العام الماضي 2016 عدد 23 مركزا إسلاميا في العديد من الدول الخارجية، حيث تهدف المراكز  إلى توفير محاضن تعليمية وتربوية ودينية، فنقوم بتعليم الطلاب العلوم الشرعية والدنيوية ونغرس في نفوسهم حب العلم ونشحذ هممهم ليكونوا طاقات فاعلة تساهم في تقدم ونهضة مجتمعاتهم ورفعة أمتهم الإسلامية، فمن خلال عملنا الخيري الممتد لعشرات السنين خلصنا إلى أن الاستثمار أفضله في الإنسان، لذا تهتم جمعية النجاة الخيرية ببناء الإنسان وتطويره الذي بدوره يشيد البنيان.

محتويات المراكز الإسلامية

مضيفًا: يضم مشروع المركز الإسلامي مدرسة ومسجد ومحلات وقفية ينفق من ريعها على احتياجات المركز، كذلك تضم أماكن ترفيهية للطلاب ويوجد أماكن إقامة خاصة بأعضاء هيئة التدريس، ونوفر للطلاب بيئة تعليمية جاذبة حيث نختار إدارة مميزة تشرف على هذه المراكز  ونقوم  بزيارتهم وتكريم الطلاب المتميزين منهم وإقامة الاحتفالات المميزة لهم.

موضحا أن الجمعية تنوب عن المحسنين في تنفيذ مشاريعهم الخيرية وتتحمل في سبيل ذلك المصاعب، فرحلاتنا الخارجية المستمرة تهدف إلى متابعة وتفقد المشاريع وتنفيذها وتسليم التقارير للمتبرعين، وتتفاوت قيمة المراكز الإسلامية حسب طبيعة الدولة، وتبدأ من 10 آلاف دينار، مشيرًا إلى أنه يمكن التبرع للمشروع بالاتصال على: 1800082 أو من خلال التبرع أون لاين عبر موقع الجمعية الإلكتروني.

الوسوم:, , ,