الجاسر: “النجاة” اهتمت بتفعيل دور المرأة في العمل الخيري

أشاد رئيس جمعية النجاة الخيرية/ أحمد سعد الجاسر بالمؤتمر العالمي الخاص بتفعيل دور المرأة في العمل الخيري ، والذي تنظمه الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية تحت رعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه، والذي يحض على تفعيل الدور النسائي في العمل الخيري عامة، لافتا إلى أن دور المرأة في أي مجتمع دور أساسي في نموه ونهضته، فهي التي تضع الجزء الأكبر من اللبنات الأساسية في المجتمع، لكونها المربية الأولى للأجيال.

الجاسر: "النجاة" اهتمت بتفعيل دور المرأة في العمل الخيري
الجاسر

   جاء ذلك خلال حضوره للمؤتمر، وتأكيدًا لدور المرأة وفضائلها قال الجاسر: لقد حفظ الإسلام للمرأة كل حقوقها، وكان لها دورها الفعال في عهد رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وفي عهد الخلفاء الراشدين، فخرجت أجيالاً من العلماء وساهمت في بناء حضارتنا الإسلامية، قال تعالى (يأيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير) .

   وأكد الجاسر على أن جمعية النجاة الخيرية من أوائل الجمعيات التي تهتم بالدور النسائي في العمل الخيري لافتا إلى دور اللجان النسائية في الجمعية وإلى أنها متعددة ومنتشرة، وناجحة في عملها ضاربا مثلا باللجنة النسائية للتعريف بالاسلام التى تتميز بدور فاعل ومتخصص في الكويت بالدعوة الى الله تعالى، وأصبحت نموذجا يحتذى به في مختلف دول العالم ، وصارت تتوافد عليها المراكز واللجان النسائية للاستفادة من خبرتها.

   مشيرا الى أن مؤئمر «دور المرأة في العمل الخيري» يبرز اهتمام مؤسساتنا الخيرية في الكويت بهذا الدور، لا سيما مناقشة إسهامات المرأة في العمل الخيري بمختلف أنواعه من زوايا شرعية وقانونية واجتماعية.

   وأوضح الجاسر أن هذا المحفل العالمي الذي تنظمه الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية لبحث دور المرأة هو من أهم توجيهات القيادة العليا الممثلة في صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه، إيمانا من سموه بأهمية دور الكويت في الأعمال الخيرية والإنسانية والتي أشادت بها الأمم المتحدة مؤخرا ومنحت على أثرها لقب قائد انساني لصاحب السمو الأمير ولقب عاصمة العمل الانساني لدولة الكويت.

   مبينا أنه منذ قدم تاريخ الكويت والعمل الخيري يحظى برعاية دائمة من قبل قيادات الدولة وأن الشعب الكويتي جبل على العطاء في مختلف أنواع الأعمال الخيرية فكان دائما مغيثا للملهوف ومعينا للمريض ومطعما للجائع وكافلا لليتيم.

الوسوم:, , , , , , , , , , , , ,