الوسم: مشروع بناء المساجد

النجاة الخيرية: بناء 899 مسجدا خارج الكويت حصاد عام 2016

الوندة: مساجدنا لا تقتصر على العبادة فهي مراكز إشعاع ديني و تربوي و اجتماعي

النجاة الخيرية: بناء مساجد خارج الكويت حصاد عام 201
جابر الوندة

أعلن نائب المدير العام بـجمعية النجاة الخيرية د/ جابر الوندة عن إنشاء وتشييد عدد 899 مسجدا في شتى الدول العربية والآسيوية، منها باكستان والهند وتشاد ومصر ودول البلقان خلال عام 2016، موضحا أن الجمعية تحرص على إقامة المساجد في المناطق ذات الكثافة السكانية والتي تفتقر إلى دور العبادة، مؤكدا أن مساجد النجاة الخيرية لا يقتصر دورها على العبادة فقط، بل نجعلها مراكز إشعاع ديني وتربوي وثقافي واجتماعي في المناطق التي يتم تشييدها.

جاء ذلك في تصريح صحافي للوندة قال فيه: نولي بناء وعمارة المساجد اهتماما خاصا ونجعلها واحدة من أهم مشاريع النجاة الخيرية، وقبل بناء المسجد يزور فريق العمل الخارجي المنطقة التي سيشيد بها المسجد للوقوف عن كثب على مدى حاجة سكان المنطقة للمسجد، بعدها يتم التأكد من كافة الأوراق الرسمية التي تمكن الجمعية من البدء في التنفيذ عقبها نستهل العمل بالتعاون مع الجمعيات الرسمية والمشهرة في تلك البلدان، وبفضل الله نمتاز بالسرعة والدقة في إنجاز المشاريع الخيرية.

تكلفة بناء مسجد

موضحا أن تكلفة بناء المسجد تتفاوت من دول لأخرى وحسب مساحة المسجد، فتبدأ في باكستان من 3000 دينار من خلال هذا المسجد يتم بناء مسجد مساحته 100 متر ويتسع لعدد 90 مصليا ونعمل على تجهيز كافة المستلزمات من أماكن الوضوء إلى مكبرات الصوت ثم فرش السجاد وغيرها من الضروريات.

وتابع: نحرص على متابعة المشاريع الخيرية عن كثب من خلال الزيارات المستمرة والمتكررة وتوثيق الأعمال وتسليمها للمتبرعين وندعو المتبرع لحضور افتتاح مسجده ونحرص على أن يكون من يتولى مهام الخطابة من دارسي الشريعة، ونقيم بالمسجد حلقات لتحفيظ القرآن الكريم ونكرم الفائزين والحفظة وكذلك في شهر رمضان المبارك نقيم ولائم إفطار الصائم في المسجد وفي عيد الأضحى المبارك يتم توزيع لحوم الأضاحي على المستحقين وكذلك نقيم بالمسجد الدروس الدينية والمحاضرات واللقاءات التربوية والاجتماعية فهدفنا هو أن يكون هذا المنبر الديني حضن إيماني يعلم الفضيلة وينشر الأخلاق الحسنة ويعزز القيم الاجتماعية ويحفظ الأجيال من رفقاء السوء.

وحول فضل وثواب عمارة المساجد استشهد الوندة بحديث المصطفى صلى الله عليه وسلم: “من بَنَى للهِ مَسْجِدًا، صَغِيرًا كَانَ، أَوْ كَبِيرًا، بَنَى اللَّهُ لَهُ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ” فهذا أجر عظيم، بناء في دنيا الفناء بآخر في جنات ونهر،  وهذا الحديث لو تدبرنا كلماته لوجدنا أنه كنز عظيم، فهو يضمن لمن يبني لله مسجدا بدخول الجنة بإذن الله تعالى، في وقت من زحزح عن النار فقد فاز، وبعدها أخذ المكافأة وهي بيت في هذه الدار الخالدة، واختتم الوندة تصريحه مشيدا بالثقة الكبيرة التي يمنحها أهل الكويت الخيرين لجمعية النجاة الخيرية ولجانها، مثمنا عطاءهم الخيري الذي جعل الكويت صاحبة النصيب الأكبر من المبادرات الإنسانية للتواصل، ودعم أعمال ومشاريع الجمعية: 97277745.

الوسوم:, , , , , ,

“زكاة كيفان” أقامت مشاريع خيرية مختلفة خارج الكويت

صرح رئيس لجنة زكاة كيفان بجمعية النجاة الخيرية الشيخ / عود الخميس أن اللجنة قامت بتنفيذ عدة مشاريع خيرية مختلفة خارج الكويت في العديد من الدول العربية والإسلامية بالتعاون مع مختلف المؤسسات الخيرية المعتمدة والمشهرة في هذه الدول، مشيرا أن هذه المشاريع تأتي توافقا مع دور الكويت الإنساني الذي برز في الآونة الأخيرة باستحقاقها لقب المركز الإنساني العالمي من قبل الأمم المتحدة.

مشاريع خيرية مختلفة خارج الكويت

" زكاة كيفان " أقامت مشاريع خيرية مختلفة خارج الكويت
الشيخ عود الخميس

وأوضح الخميس أن المشاريع التي تم تنفيذها من قبل اللجنة وفق خطة العمل الخارجي بالجمعية سنويا هي مشاريع إنسانية وتنموية وخيرية، تتمثل في توزيع الزكاة والصدقات، وبناء المساجد، وكفالة الأيتام، ومساعدة الأسر الفقيرة، وإقامة مشروع إفطار الصائم ، وبناء دور لتحفيظ القرآن الكريم، علاوة على كفالة المحفظين لكتاب الله تعالى.

وأشاد الخميس بدعم أهل الخير في الكويت والتنافس في كفالة المشاريع الخيرية ومد يد العون والمساعدة للمحتاجين والفقراء، لافتا أنهم بهذا العطاء يحركون قلوب الناس بالدعاء ورفع الأيادي والتضرع إلى الله تعالى أن يحفظ الله هذه البلد من كل مكروه، ونناشد أهل الخير بالتواصل معنا بالتبرع ودعم هذه المشاريع عبر الاتصال بالخط الساخن: 66293044.

وختم الخميس بأن من أفضال العمل الخيري وصنائعه أنه حفظ وسور واقٍ للبلاد والعباد من الفتن ومن مصارع السوء، نسبة لقول النبي صلى الله عليه وسلم: “صنائع المعروف تقي مصارع السوء”.

الوسوم:, , , , , , , , , ,

زكاة الأندلس أنشأت 36 مسجدا في باكستان وبنجلاديش

أعلن رئيس لجنة زكاة الأندلس التابعة لـ جمعية النجاة الخيرية / فيصل هجر المطيري – عن قيام اللجنة بإنشاء 36 مسجدا في باكستان وبنجلاديش عامي 2015 و2016 م، من خلال مشروع بناء المساجد خارج الكويت ، على نفقة أهل الخير والمحسنين وذوي الأيادي البيضاء من أبناء الكويت الكرام، مبينا أن تكلفة بناء المسجد الواحد في هذه الدول تبدأ من 4000 دينار كويتي.

أهمية مشروع بناء المساجد خارج الكويت

"زكاة الأندلس" أنشأت 36 مسجدا في باكستان وبنجلاديش من خلال مشروع بناء المساجد خارج الكويت
فيصل المطيري

وأوضح في تصريح صحافي أن العديد من القرى والمناطق النائية في باكستان وبنجلاديش في حاجة ماسة إلى إنشاء المساجد لاتساع رقعة مساحتها، وذلك للتيسير على أهلها أداء الصلوات والفرائض، لافتا إلى أن مشروع بناء المساجد خارج الكويت الذي تنفذه اللجنة بشكل دائم بالتنسيق مع لجنة العمل الخارجي بجمعية النجاة الخيرية، يعد إنجازا يصب في تعزيز مبدأ التكافل الاجتماعي بين المسلمين والذي حث عليه ديننا الإسلامي الحنيف، والحفاظ على هويتنا الإسلامية.

حفاظ على الهوية

وبين المطيري أهمية المساجد بالنسبة للدول الإسلامية والعربية الفقيرة؛ حيث تساعد على إلقاء الدروس والمحاضرات للمسلمين بعد الصلوات، وإقامة الدورات التدريبية والندوات والملتقيات، متابعا: كما يتم تنظيم حلقات تحفيظ القرآن الكريم، وتنظيم زيارات دعوية للمصلين وغير المصلين في مناطق وجود مساجدهم، بالإضافة إلى الاشتراك في المناسبات والأعياد ونشر الدعوة والتوصية والوعظ فيها، ناهيك عن الاهتمام بجيل البراعم وترسيخ العقيدة الإسلامية في قلوبهم، وأخيرا تنمية الوازع الديني لدى المصلين.

ودعا المطيري في نهاية تصريحه أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء والمحسنين من أهل الكويت إلى دعم مشروع بناء المساجد خارج الكويت في الدول الإسلامية الفقيرة المختلفة، مشيرا إلى أنه يمكن لأهل الخير التبرع للجنة عبر  الخط الساخن: 67675959 أو رقم اللجنة 24880600 أو الذهاب لمقر اللجنة بمنطقة الأندلس أمام جمعية الأندلس التعاونية.

الوسوم:, , , , , , , , , ,

النجاة الخيرية: بناء ” 309 ” مساجد في دول مختلفة

النجاة الخيرية : إنشاء 309 مساجد في دول مختلفة من خلال مشروع بناء المساجد خارج الكويت

أنجزتها في النصف الأول من هذا العام على نفقة أهل الخير

أكد مدير إدارة بيت الأيتام في جمعية النجاة الخيرية محمد الخالدي أن الجمعية حققت إنجازا كبيرا خلال النصف الأول من هذا العام 2016 في مشروع بناء المساجد خارج الكويت في عدد من الدول العربية والإسلامية الفقيرة، لافتا إلى أن اللجنة أنشأت 309 مسجدا في دول مختلفة شملت بنغلاديش وباكستان ومصر وتشاد وسيلان والبوسنة، على نفقة أهل الخير، موضحا أن تكلفة إنشاء المسجد الواحد تتراوح من 2500 إلى 25000 خمسة وعشرون ألف دينار كويتي.

أهداف مشروع بناء المساجد خارج الكويت

وأوضح الخالدي في تصريح صحافي أن مشروع بناء المساجد يستهدف بالأساس الحفاظ على الركن الثاني من أركان الإسلام وهو (إقامة الصلاة)، وكذلك الحفاظ على هوية المجتمعات المسلمة، وتفعيل الدعوة ونشر الإسلام في ربوع الدول الإسلامية الفقيرة، لافتا إلى أن هناك العديد من القرى والمناطق النائية في الدول الفقيرة تحتاج للمساجد، مشيرا إلى أن باب التبرع مفتوح لبناء المساجد، ويمكن التواصل مع الجمعية عبر الموقع الإلكتروني أو الاتصال برقم: 97277745 أو 55644002.

كما بين الخالدي أن الفقر وقلة الدخل في هذه الدول لا يساعدان على تطوير بيوت الله أو بناء مساجد جديدة، في حين قامت الجمعية بترميم عدد 7 مساجد في دول البلقان (ألبانيا وكوسوفا)، مضيفا أن هناك بعض البرامج والأنشطة المصاحبة لمشروع بناء المساجد ومن أهمها إقامة الصلوات الخمس المفروضة بالمسجد، وإلقاء الدروس والمحاضرات للمسلمين بعد الصلوات، متابعا: كما يتم تنظيم حلقات تحفيظ القرآن الكريم وحلقات الذكر والخواطر الإيمانية، ناهيك عن الاهتمام بالبراعم وترسيخ العقيدة الإسلامية في قلوبهم، وأخيرا تنمية الوازع الديني لدى المصلين.

مشروع بناء المساجد خارج الكويت
بناء مساجد خارج الكويت

 

مشروع بناء المسجد خارج الكويت
أحد المساجد التي بنتها جمعية النجاة الخيرية
الوسوم:, , , , , , , , , ,

زكاة سلوى تحث المحسنين دعم مشاريعها الخيرية المتنوعة

عمر الكندري مدير عام لجنة زكاة سلوى
عمر الكندري مدير عام لجنة زكاة سلوى

قال مدير لجنة زكاة سلوى التابعة لجمعية النجاة الخيرية الشيخ/ عمر الكندري إن اللجنة تعمل حاليا “كخلية نحل” لمساعدة ودعم المحتاجين داخل وخارج الكويت، وتقديم كفالات الأيتام، وتلبية رغبات المتبرعين والواقفين والمحسنين الذين يدعمون أنشطة ومشاريع اللجنة المتنوعة.

وتابع: شهر رمضان المبارك يمثل عصب العمل الخيري في اللجنة، حيث يتسابق المحسنون في هذا الشهر الفضيل لإخراج زكواىتهم وصدقاتهم ونذورهم وغيرها من أعمال البر الكثيرة، ويحرصون على إرسال كسوة العيد للأيتام، وكذلك العيدية وهي مبلغ نقدي يسلم لليتيم، ونحن بدورنا نعمل باللجنة مواصلين الليل بالنهار لخدمة المتبرعين والمحتاجين، وجل الطاقات الكويتية التي تعمل في هذه اللجنة المباركة من المتطوعين الذين يسألون الله جل وعلا الأجر والمثوبة.

وأوضح الكندري أن اللجنة تحرص على تنفيذ المشاريع الخيرية ذات الثقل الخيري والإنساني والتي تظل راسخة في أذهان الشعوب، فنركز على قضية التعليم ونجعلها ضمن أبرز أولوياتنا، فمن خلال التعليم نقضي على الجهل ونوفر فرصة العيش الكريم للمتعلم وأهله، ونزيح عنه غبار الجهل والتخلف ويكون هو سببا في تعليم الآخرين، كما نشيد المساجد في البلدان التي تفتقر إلى المساجد، ونحرص أن يكون المسجد منارة دعوية وثقافية وتعليمة فلا يقتصر فقط على الصلوات بل يكون ملتقى إسلاميا لأهالي المنطقة التي شيد بها، ونحرص أن يقام فيه حلقات تحفيظ للقرآن الكريم، وكذلك ولائم إفطار الصائم وغيرها من الأنشطة، وكذلك نحفر الآبار التي يحتاجها المسلمون في المناطق الفقيرة، فبناء البئر  يعد من أهم المشاريع كونهم يفتقرون إلى رشفة ماء عذبة صالحة للشرب، للتواصل والتبرع للجنة يمكن الاتصال على 55644002.

وتابع: كذلك نوزع السلات الغذائية على الأسر الفقيرة داخل وخارج الكويت، وتبلغ قيمة السلة من 25 إلى 50 دينارا، وتختلف حسب الدولة، ونحرص أن تضم المواد الأساسية التي تكفي الأسرة شهرا كاملا، مما يساهم في رفع العبء عن كاهل الأسر الفقيرة خلال هذا الشهر الفضيل.

واختتم الكندري مناشدا الخيرين دعم مشاريع اللجنة الخيرية والإنشائية والتعليمية والطبية والإغاثية فنحن نتحمل أمانة إيصال هذه المساعدات لمستحقيها وننوب عن المحسنين في هذا الدور الهام ونتحمل مشقة السفر والتعب من أجل مساعدة الآخرين حول العالم.

الوسوم:, , , , , , ,

النجاة الخيرية تدعو متبرعيها لرؤية ثمار غرسهم في مختلف دول العالم

د. محمد الأنصاري مدير عام جمعية النجاة الخيرية
د. محمد الأنصاري مدير عام جمعية النجاة الخيرية

أكد المدير العام بجمعية النجاة الخيرية/ الدكتور محمد الأنصاري حرص الجمعية الشديد على تنمية وتثقيف أبناء المجتمع المسلم في كل مكان، وتقديم الوسائل والبدائل التي تساعده على مكافحة الفقر والجهل والمرض.

وفي سياق التصريح أفاد د. الأنصاري أن النجاة الخيرية تحرص على تنفيذ المشاريع الخيرية ذات الثقل الإنساني، والتي يرسخها التاريخ في أذهان الشعوب، وتقوم الجمعية بعمل دراسة شاملة قبل البدء في تنفيذ أي عمل خيري، لمعرفة الشريحة المستفيدة وأعدادها، والعائد من وراء هذا النشاط والموقع الجغرافي الذي سيقام به، والجهة الرسمية التي نتعاون معها لتنفيذ المشروع، ونحن ندعو متبرعينا الكرام لزيارة وافتتاح المشاريع الخيرية التي كفلوها، ومشاهدة ثمار الخير التي غرستها أياديهم البيضاء في مختلف دول العالم.

من مساجد النجاة خارج الكويت
من مساجد النجاة خارج الكويت

وبين الأنصاري أن الجمعية تصبو إلى تحقيق أهداف عدة خلال شهر رمضان المبارك من المشاريع الخيرية المختلفة، موضحا أننا نستهدف بناء 200 مسجد و 500 بئر وكفالة 1300 يتيم وكفالة 800 حافظ للقرآن الكريم و 175 منزلا للفقراء والأيتام و 500 مشروع تنموي للأسر الفقيرة المنتجة، وكفالة 1000 طالب علم، لافتا أن هذه المشاريع تعد خيارات أمام فاعل الخير لاختيار ما يناسبه لتنفيذه، مشيرا إلى إمكانية التبرع لهذه المشاريع عبر وسائل التبرع الإلكترونية الحديثة بمواقع الجمعية أو الاتصال على رقم: 97277745، فكل الوسائل متاحة لدينا للتيسير على أهل الخير.

واختتم الأنصاري تصريحه بشكر أهل الخير والمحسنين الذين يدعمون أنشطة ومشاريع الجمعية، فأهل الكويت سباقون في عمل الخيرات فما إن يطرح عليهم مشروعا وبابا خيريا إلا وتجد الكل يتسابق لتقديم العون والدعم وهذا يعكس طبيعة أهل الكويت الخيرية وريادتهم للأعمال الإنسانية والخيرية.

الوسوم:, , , , , , , , , ,

مشاريع خيرية متنوعة للجنة زكاة الشامية في الخارج

مدير لجنة زكاة الشامية والشويخ
سامي بوناشي

أكد مدير عام لجنة زكاة الشامية والشويخ سامي أحمد بو ناشي أن أهل الخير يتنافسون في رمضان في تبني المشاريع الخيرية وتقديم الدعم والعون والمساعدة للفقراء والمساكين وأصحاب العوز والحاجات والأيتام من المسلمين في الدول العربية والإسلامية و الأوروبية.

وقال بو ناشي في تصريح صحافي: إن اللجنة نفذت منذ نشأتها العديد من المشاريع الخيرية في تلك الدول، وذلك تحقيقا لمبدأ التكافل الاجتماعي بين المسلمين، موضحا في الوقت ذاته أن تنفيذ هذه المشاريع يأتي بفضل الله أولا ثم مساهمات أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء والمحسنين في الكويت.

وأضاف بو ناشي: أن اللجنة قامت بإنشاء مركز “جرين لين” في مدينة برمنغهام في بريطانيا وهو عبارة مسجد ضخم وبه مركز تعليمي وديني وصحي لأبناء المسلمين القاطنين في مدينة برمنغهام.

وأشار بو ناشي  إلى أن اللجنة تنفذ كذلك مشروع كفالة الأيتام خارج الكويت، مبينا أن كفالة اليتيم الواحد خارج الكويت تبلغ 15 دينارا، مؤكدا أن اللجنة قامت بإنشاء العديد من المساجد في مختلف دول العالم، حيث تبدأ تكلفة بناء المسجد ابتداء من  2500 دينار حسب حجم وهيئة المسجد، كما تقوم اللجنة بحفر آبار للمياه العذبة ابتداء من 60 دينار للبئر الواحد، لافتا إلى أن هناك مشاريع أخرى كثيرة تنفذها اللجنة خارج الكويت.

وأعرب بو ناشي عن شكره أهل الخير والمحسنين في الكويت لدعمهم مشاريع اللجنة سواء كانت داخل الكويت أو خارجها، متمنيا أن يستمر عطاء أهل الخير لدعم العمل الخيري والإنساني.

الوسوم:, , , , , ,

زكاة الشامية تطرح 22 مشروعا خيريا و15 وقفية في رمضان

زكاة الشامية والشويخ
سعود المسند – رئيس اللجنة الإعلامية بزكاة الشامية

استعدادا لاستقبال شهر الخير شهر رمضان المبارك أعلنت لجنة زكاة الشامية والشويخ عما تقدمه من مشاريعها الخيرية في شهر رمضان الفضيل، باعتبارها أحد روافد العمل الخيري التطوعي في الكويت.

وفي هذا الشأن صرح رئيس اللجنة الإعلامية بزكاة الشامية والشويخ/ سعود المسند عن طرح كَمٍ كبير من المشاريع الوقفية من خلال “مشروع وقف الكويت الخيري” والذي يخدم أكبر قدر من المستفيدين من ذوي الحاجات الملحة من داخل الكويت وخارجها.

وأوضح المسند أن اللجنة قامت بعمل دليل المشاريع الجديد الخاص بمشاريعها، ويحوي ٢٢ مشروعا خيريا مختلفا داخل وخارج الكويت، بالإضافة إلى ١٥ وقفية منوعة. مضيفا أن من أهم المشاريع لهذا العام مشروع وقف رب ارحمهما لرعاية الأسر المتعففة، والمشروع يستثمر أصل المال المتبرع به وينفق من أرباحه في أوجه الخير المختلفة لرعاية وكفالة الأسر والمحتاجين والفقراء.

وقال المسند إن اللجنة سوف تطرح هذا العام مشروع الزكاة والصدقات على أهل الخير تحت شعار  “زكاتك .. ظلك” بما فيه من الأجر والثواب العظيم العائد على أهل الخير من وراء فعل هذا الركن العظيم في الإسلام، مشيرا إلى قول النبي صلى الله عليه وسلم المؤمن في ظل صدقته يوم القيامة.

وأوضح المسند أن مشروعي حفر الآبار وبناء المساجد بالإضافة إلى مشروع “أحلام اليتامى” لكفالة اليتيم ورعايته من المشاريع الأساسية باللجنة.

وفي إطار الاستعدادات قال المسند إن اللجنة قامت بتوزيع خمس وعشرين ألف نسخة من الدليل الجديد في أغلب مناطق الكويت ضمن الحملة الإعلامية لهذا العام، بالإضافة إلى إرسال الرسائل التعريفية بمشاريع اللجنة مع روابط مباشرة للتبرع عبر الإنترنت تسهيلا على المتبرعين.

لافتا إلى الوسائل التي تسهل التبرع للأشخاص من خلال استخدام الموقع الإلكتروني وتطبيق الهواتف النقالة (الذكية)، ومن ضمن الحملة الإعلامية أيضا توزيع رزنامة خاصه باللجنة تحمل مشروع في كل شهر.

وفي الختام أعرب المسند عن شكره لأهل الخير والمحسنين في الكويت لدعمهم مشاريع اللجنة سواء كانت داخل الكويت أو خارجها، حيث إن دعوتهم للتبرع تعود بالخير عليهم بالمرتبة الأولى، متمنيا أن يستمر عطاء أهل الخير لدعم العمل الخيري والإنساني.

الوسوم:, , , , , , , , ,

زكاة سلوى: مشاريع خيرية مميزة بجمهورية تشاد

مدير لجنة لجنة زكاة سلوى
عمر الكندري

قال مدير لجنة لجنة زكاة سلوى التابعة لجمعية النجاة الخيرية الشيخ/ عمر الكندري أن اللجنة لديها آلية مميزة في تنفيذ المشاريع الخيرية، منها دراسة المردود الإيجابي لهذه الفعاليات، وكذلك مدى جدوى تلك الأعمال ودورها الحيوي في تنمية المجتمعات، مؤكدا أن اللجنة تتعاقد مع المؤسسات الرسمية المشهرة، مشيرا بتميز اللجنة بالسرعة والدقة في تنفيذ المشاريع الخيرية داخل وخارج الكويت.

وأعلن الكندري في تصريح صحافي له عن سلسلة مميزة من المشاريع والأعمال الخيرية التي تنفذها اللجنة بجمهورية تشاد منها بناء المساجد، ونحرص أن لا تقتصر المساجد على الصلوات الخمس فقط، بل نجعلها مراكز إشعاع إسلامية تعلم أبناء المسلمين الفضيلة وحسن الخلق، وكذلك نقيم بها اللقاءات الجماهيرية والمحاضرات الكبرى وحلقات تحفيظ القرآن الكريم، ونركز جل اهتمامنا على جعل المسجد حضنا تربويا نافعا يساهم في تربية أبناء المسلمين.

تبرعات أهل الكويت وصلت جمهورية تشاد
تبرعات أهل الكويت وصلت جمهورية تشاد

وتابع: كذلك تنفذ اللجنة مشروع بناء بيوت الفقراء والذي يهدف إلى القضاء على العشوائية وتوفير المسكن الآدمي الذي يليق بالإنسان، فكثير من الأسر تفتقر إلى منزل تأوي إليه، ويوفر لها ولأولادها الكرامة والعيش الآمن، فمن خلال مشاهداتنا وجدنا أسر تعيش في أكواخ من القش، وأخرى تعيش بغرفة واحدة جدرانها من الطين اللبن وسقفها من القش، فمن هنا حرصنا على تذليل الصعاب التي تلاقي المسلمين.

مبينا أن دولة تشاد أصبحت محط استقرار الكثير من اللاجئين الفارين من ويلات الحروب والاقتتال العرقي، فيوجد في هذه الدولة آلاف النازحين من شتى الدول، وبدورنا حرصنا على زيارة تلك المخيمات وتوزيع المساعدات المالية والعينية للنازحين ودعمهم والوقوف معهم في هذه المحنة الشديدة.

 

مشروع حفر الآبار بتشاد
عشرات الأسر تستفيد من مشروع حفر الآبار

ولفت الكندري إلى أن اللجنة تحرص على توفير المياه العذبة لأهل تشاد من خلال حفر الآبار الإرتوازية العميقة،حيث يعاني الكثير من  السكان من قلة الماء العذب وصعوبة الحصول عليه، إذا أنهم يسيرون مسافات طويلة ووعرة على ظهور الدواب من أجل الحصول على الماء العذب، فقامت اللجنة بحفر عدد من الآبار الإرتوازية العذبة، ولا زال المشروع قائما، موضحا أنه للتبرع والتواصل مع اللجنة يمكن الاتصال على الرقم التالي: 55644002.

مختتما بحث أهل الخير  على دعم اللجنة في المشاريع الحيوية التي تنفذها داخل وخارج الكويت والتي تسعى من ورائها إلى خدمة الإسلام والمسلمين، وتخفيف المعاناة عن الفقراء والمحتاجين والملهوفين، والعمل على تخريج طاقات فاعلة من أبناء المسلمين تساهم في تقدم وتنمية مجتمعاتهم.

الوسوم:, , , , ,

مشاريع رائدة تقيمها “النجاة” بجمهورية مصر العربية

الكويت – جمعية النجاة الخيرية

بناء بيوت الفقراء
الخميس يسلم إحدى الأسر منزلها الجديد

أعلن رئيس لجنة زكاة كيفان الشيخ/ عود الخميس عن قيام الجمعية بزيارة خيرية الأسبوع المقبل لجمهورية مصر العربية، يتم من خلالها تفقد وزيارة العديد من المشاريع الخيرية التي تنفذها الجمعية هناك، علاوة على توزيع كفالات الأيتام والتي توزع يدا بيد كل ثلاثة أشهر.

   وتابع: لدينا في جمهورية مصر العربية العديد من المشاريع الرائدة منها مشروع بناء بيوت الفقراء والأيتام حيث نعمل من خلال هذا المشروع الإنشائي على توفير بيئة مناسبة للفقراء يجدون فيها الماء والكهرباء والمنزل الحديث عوضاً عن المكان الذي لا يمت للحياة الآدمية بصلة والذي قض مضاجعهم خشية أن ينهار على رؤوسهم، كونه مشيد منذ زمن بعيد بالطوب اللبن وتآكلت جدرانه وضعفت أركانه، ونقضي كذلك من خلال هذا المشروع على ظاهرة العشوائيات، ونحقق حلم الفقراء في العيش في منزل يليق بالحياة الآدمية الكريمة، ولا يقتصر دورنا على بناء المنزل بطريقة حديثه بل وتأثيثه بالكامل مما يجعل هذا المشروع محطة مهمة في حياة الكثير من المحتاجين وتبلغ تكلفة المنزل مع التأثيث مبلغ 5 آلاف دينار، وتم الانتهاء من عدد 50 منزل.

وبين الخميس أن الجمعية تحرص على تفقد وزيارة الأسر السورية التي تعيش في مصر، ونوزع لهم المساعدات التي يجود بها المحسنين، ونقف عن كثب على أهم متطلباتهم ونعمل ما استطعنا سبيلاً على تلبية احتياجاتهم وتقديم يد العون لهم، آملين من الله جلت قدرته أن يفرج عنهم هذا المصاب الجلل.

وقال الخميس: سيتخلل الرحلة إقامة حفل زواج جماعي لعدد 50 شابا وفتاة من الأيتام وذوي الدخل المحدود، وتتكفل اللجنة بتأثيث الشقة للعروسين، وإقامة حفل الزفاف الجماعي في قاعة كبيرة بمحافظة سوهاج، وتقديم هدية مادية للعروسين، وتتعهد بهذا المشروع فاعلة خير من أهل الكويت ويقام للمرة الرابعة، ويساهم بشكل كبير في مساعدة الأسر الفقيرة على العفاف ويرسم البسمة والسرور على وجوه فقراء المسلمين.

  وأضاف الخميس: وضعنا ضمن الجدول زيارة مرضى الفشل الكلوي، وتقديم المساعدات لهم حيث تبلغ  كفالة المريض 50 دينارا شهرياً أما التبرع بالدواء فباب الخير مفتوح أمام الجميع، ويعد الفشل الكلوي من الأمراض الخطيرة والمنتشرة بصورة كبيرة في مصر، ويحتاج إلى تكلفة علاج باهظة، فالكثير من المرضى لا يجدون ثمن العلاج، مما بدوره يفاقم من حالتهم الصحية ويسبب لهم الأمراض النفسية بجانب العضوية.

 واختتم الخميس أن الجمعية تبذل قصارى جهدها للاهتمام ببناء المساجد، وتحرص على جعلها منارات للعلم وتحفيظ القرآن الكريم، وتعمل كذلك على كفالة محفظين للقرآن الكريم يعملون في مراكز لتحفيظ القرآن الكريم بلغ عددهم 25 مركزاً، وتقييم بهذه المساجد الفعاليات والأنشطة الدعوية والثقافية والتربوية النافعة التي تعلم أبناء المسلمين الخلق والفضيلة وتحميهم من الآفات المجتمعية التي انتشرت بصورة كبيرة.

الوسوم:, , , , ,

زكاة سلوى تحث المحسنين على المساهمة في مشروع بناء المساجد

الكويت – جمعية النجاة الخيرية

مساجد لجنة زكاة سلوى
أحد المساجد التي شيدتها اللجنة

قال عضو مجلس الإدارة بلجنة زكاة سلوى الشيخ الدكتور/ صالح الحيص أن أهل الكويت جبلوا على المسارعة في فعل الخيرات وتقديم العون والمساعدة للمعوزين والملهوفين، حتى غدت تلك الخصال سجية أهل هذه البلاد الطيب أهلها.

وتابع  الحيص: نقوم في لجنة زكاة سلوى بتنفيذ مشروع بناء المساجد ولا يقتصر الدور فقط على بناء المسجد كبنيان، بل نحرص أن تكون مساجدنا منارات للعلم والإيمان فنقيم من خلالها حلقات تحفيظ القرآن الكريم، كذلك المحاضرات واللقاءات الدينية والتوعوية، علاوة على حلقات الذكر التي تقام بشكل مستمر، والذي بدوره يجعل المسجد نهر جاري من الحسنات بإذن الله تعالى.

وبين الحيص أن تكلفة المسجد تتفاوت حسب الدولة التي نقيم بها المسجد والمساحة أيضا ففي الدول الآسيوية تبدأ تكلفة بناء المسجد من 3000 آلاف دينار ويتسع هذا المسجد لعدد 100 مصلي تقريباً ونقوم بتجهيز الفرش ومكبرات الصوت وكافة ملحقات المسجد، وفي جمهورية مصر العربية تبلغ تكلفة بناء مسجد يتسع لعدد 150 مصلي مبلغ 10 آلاف دينار كويتي فالأسعار تختلف من دولة إلى أخرى.

وحول آلية اللجنة في اختيار المسجد أكد الحيص أن اللجنة تقوم بالتنسيق والتعاون مع الجمعيات الرسمية المشهرة في البلدان الخارجية، وقبل البدء في تنفيذ المشروع نحرص على إعداد دراسة شاملة عن المسجد وأعداد المستفيدين منه والمسافة التي تفصله عن أقرب مسجد، وغيرها من المعايير التي نلتزم بها، فنحن مأتمنون على هذه الأموال وبفضل الله جل وعلا نضعها في مكانها المناسب وبعد الانتهاء والاعتماد نحرص على السرعة والدقة في إنجاز العمل وندعوا المتبرع الكريم ليسافر معنا ليفتتح مسجده ويرى ثمار ما بذر من خير عاد بالنفع للإسلام والمسلمين.

واختتم الحيص بحث المحسنين وأهل الخير على دعم اللجنة ومساندتها في مشاريعها الخيرية والإنسانية المتنوعة والمتعددة التي تقام داخل وخارج دولة الكويت.

للتواصل مع اللجنة/ هاتف: 55644002

الوسوم:, , ,

مشروع بناء المساجد – دولة ألبانيا

الوسوم:, ,